منزِلك دوت كوم

ايام التبويض للحمل بسهولة | افضل الطرق لحساب ايام التبويض لحمل اسرع

ايام التبويض للحمل بسهولة | افضل الطرق لحساب ايام التبويض لحمل اسرع
#خصوبة_المرأه #التبويض #حساب_التبويض
🔥اشتركو بالقناة بالحب🔥
😲🔥 تابعو صفحتنا على الفيس 😲🔥
https://www.facebook.com/NOUR2LBMAMA
❤️ قناة منوعات نور nour ❤️
تكون المرأة أكثر خصوبة خلال يوم أو يومين من إنتاج المبيضين لبويضة. لكن من الممكن حدوث الحمل في الأيام التي تسبق الإباضة، حيث يمكن للحيوانات المنوية أن تعيش لعدة أيام داخل جسم الأنثى.
متى يحصل التبويض والحمل؟
يتراوح متوسط قدوم الدورة الشهرية للمرأة بين 28 و32 يوماً. بعض النساء لديهن دورات أقصر، بينما أخريات أطول بكثير. وقد تستمر فترة الطمث عادة من 3 إلى 7 أيام.
والإباضة هي إطلاق بويضة من أحد المبيضين. إلى قناة فالوب؛ حيث تبقى لمدة 24 ساعة أو ما يقاربها. ويحدث الحمل إذا انتقلت الحيوانات المنوية إلى قناة فالوب، وإذا لم تخصب الحيوانات المنوية البويضة، تنتقل البويضة إلى الرحم وتتحلل، وتكون جاهزة لمغادرة الجسم خلال فترة الحيض التالية.

حساب التبويض
تحدث الإباضة قبل 14 يوماً تقريباً من توقع المرأة دورتها الشهرية التالية إذا كانت الدورة الشهرية 28 يوماً. وتكون لدى معظمهن بين اليوم 11 و21 من الدورة. اليوم الأول من آخر دورة شهرية (LMP) هو اليوم الأول من الدورة. ولا يحدث التبويض دائماً في نفس اليوم من كل شهر؛ إذ يمكن أن يختلف يوماً أو أكثر من التاريخ المتوقع.
يطلق الأطباء على جزء الدورة حول الإباضة “نافذة الخصوبة”؛ لأن فرصة المرأة للحمل تكون أعلى في هذا الوقت. على سبيل المثال، إذا حدثت الإباضة لدى المرأة في اليوم 14، فيمكنها الحمل في ذلك اليوم أو خلال الـ 24 ساعة التالية.
قد تبدأ فترة التخصيب قبل أيام قليلة من الإباضة؛ لأن الحيوانات المنوية يمكن أن تعيش لمدة تصل إلى 5 أيام داخل جسم الأنثى. لذلك حتى لو لم تمارس المرأة العلاقة الحميمية في اليوم 14 أو 15، فمن الممكن الحمل إذا مارستها من دون وقاية في الأيام 9 إلى 13.
كما أن احتمالية حمل المرأة تزداد بعد 7 أيام من الدورة الشهرية الأخيرة. يكون احتمال الحمل هذا أعلى عند 15 يوماً ويعود إلى الصفر بمقدار 25 يوماً.

نسب الحمل ضمن فترة الخصوبة
2٪ في اليوم الرابع من الدورة.
58% في اليوم الثاني عشر من الدورة.
5% في اليوم 21 من الدورة.
من الضروري ملاحظة أن هذه النتائج هي فقط للتوجيه، فلكل امرأة دورة شهرية تختلف عن الأخرى. وقد يكون من المفيد أن تخطط كل واحدة للحمل حسب دورتها الشهرية، فهذا يساعدها في تحديد يوم الإباضة الدقيق كل شهر.

علامات التبويض
تقلصات خفيفة في أسفل البطن.
إفرازات مهبلية أكثر رطوبةً ونقاءً وزلقاً تشبه بياض البيض. ويكون شفافاً مثل الماء.
زيادة طفيفة في درجة حرارة الجسم الأساسية، والتي تتغير حيث لا يمكن التنبؤ بالحمل من خلالها.
ارتفاع الرغبة الحميمية عند السيدة

كيف أتوقع الإباضة؟
هناك خيار آخر هو استخدام مجموعة توقع الإباضة أو جهاز مراقبة الخصوبة.
وهو يقيس مستويات هرمونات معينة في البول لتحديد يوم الإباضة كل شهر. إذ تحدد بعض الأجهزة أيضاً أيام ذروة الخصوبة.
يلخص الجدول التالي دورة الحيض النموذجية ومدى خصوبة المرأة في كل مرحلة:
يوم الدورة مرحلة الخصوبة
1-7 الحيض أقل مرحلة خصوبة
8-9 بعد الحيض ممكن الحمل
10-14 يوماً حول الإباضة هي الأكثر خصوبة
15-16 من الممكن حدوث الحمل بعد الإباضة
17-28 سماكة بطانة الرحم أقل خصوبة – من غير المحتمل حدوث حمل.

تجنب الحمل بمراقبة الإباضة
قد ترغب بعض النساء في تتبع خصوبتهن لمنع الحمل. ورغم أنه تكون فرص الحمل في أدنى مستوياتها خلال الأيام التي تسبق الدورة الشهرية وبعدها. لكن هذه الطريقة قد تواجه معدل فشل بنسبة 24% حتى لو تم تتبعها بشكل صحيح.
فقد تتعرض المرأة للحمل إذا كانت الإباضة قد حدثت في وقت مبكر أو متأخر من الدورة، حيث يمكن للحيوانات المنوية البقاء على قيد الحياة في رحم المرأة لعدة أيام.

موانع أخرى للخصوبة
– تقدم العمر؛ حيث تبدأ الخصوبة بشكل طبيعي في الانخفاض عند الإناث من سن 35 عاماً فصاعداً. حيث تنخفض لديها عدد البويضات ونوعيتها.
2 – إذا كانت المرأة تعاني من مشاكل بطانة الرحم، أو إذا كانت مصابة بمتلازمة المبيض المتعدد الكيسات، فهذه تجعل الحمل أكثر صعوبة.

كيف تعمل حبوب منع الحمل؟
عن طريق إفراز هرمونات اصطناعية تمنع حدوث الإباضة وتزيد صعوبة اختراق الحيوانات المنوية لعنق الرحم.
بحيث لا تتمكن البويضة المخصبة من الانغراس في جدار الرحم. فالحبة تعمل على زيادة سماكة مخاط عنق الرحم، ما يجعل من الصعب على الحيوانات المنوية الوصول إلى البويضة.
حبوب منع الحمل فعالة بنسبة تزيد على 99% مع الاستخدام المثالي، ولكنها فعالة بنسبة 91% فقط مع الاستخدام غير المنتظم هذا يعني أنه ستحمل حوالي 9 من كل 100 امرأة رغم تناول حبوب منع الحمل.

نصائح لتحسين فرص الحمل
1 – مارسي العلاقة الحميمية بانتظام. ربما كل يومين أو ثلاثة أيام على مدار الشهر. وخلال اليومين إلى ثلاثة الأيام التي تسبق الإباضة، ترتفع فرصة الحمل بنسبة 20-30 %.
2 – تجنبي التدخين. وقللي من تناول الكحول. فكلاهما يقلل نسبة الخصوبة لدى كل من الذكور والإناث.
4 – حافظي على وزن طبيعي؛ حتى لا تتعرضي للإباضة غير المنتظمة.
6 – قد ينصحك الطبيب باستخدام حمض الفوليك أو مكملات ما قبل الولادة لتشجيع الحمل الصحي. ودعيه يحدد لك الطرق لتحسين احتمالية الحمل.
7 – يجب على النساء اللواتي تجاوزن سن الـ 35 عاماً مراجعة الطبيب إذا لم يحملن خلال 6 أشهرأو كان لديها أي مرض نسائي.
8 – يجب على أي امرأة دورتها الشهرية غير منتظمة التحدث إلى طبيبها. فقد يكون هناك سبب طبي أساسي يمنع الإباضة والحمل.

 

 

أترك تعليقا

أضف تعليقا

تابعنا

ليصلك كل جديد